NAWASA IMAG

welcome to our blog

وسعتكِ عشقا...♥


HASSANBALAM,

وأهرقت نهديكِ كاسا فكاسا
وزقّا فزقّا
وأطلقت روحى تطوف بساقيكِ
منتصبا زيلُها
وتلعقُ لعقا

vodafone . 01094044300

Posts

Comments

The Team

Blog Journalist

Connect With Us

Join To Connect With Us

Portfolio



  • أخبرتها بهوايتي ركوب الامواج
    فخلعت ثيابها ورجّت جسدها وقالت
    جرب أمواج جسدي الدافي
    فغرقت بين نحرها ونهديها



     أنا الذي أشَاغب فوَق أحْضانك
     وأنا الذي لايَهدأ مِن عِنآقك
     بل يَزيدهُ تمرّداً وجُنونا

    كما قال ابن الرّومىّ


    أعانقها والنفسُ بعدُ مشوقة ٌ إليها 
    وهل بعد العناق تداني 
    وألثمُ فاها كي تزول صبابتي
     فيشتد ما ألقي من الهيمان 
    وما كان مقدار الذي بي من الجوى
     ليَشْفِيهِ ما ترشفُ الشَّفَتانِ 
    كأنَّ فؤادي ليس يَشْفي غليلَه
     سوى أنْ يرى الروحَيْن تمتزجان


  • صباحك ثلاث قُبلات
     قبلةٌ رقيقة بين مضيق نهديك
    وقبلةٌ يصافح بها لِساني حبة الخال أسفل ظهرك،
    وقبلةٌ شرسة تحطم أبواب الجنة التي بين فخـذيك..!


    هذا الصباح  فمك فاتن جداً
     فتعالي لنتقاسم القبل
    انتي تصنعين العسل وانا اتذوقه





  • ردفاكِ من عسلٍ وكوسكِ من عسل
    وأنا وراءهما أسير على مهلْ
    والكون من حولى مصابٌ بالكسل

    سأحيط فتنتكِ بنهر من قُبل


    مؤخّرتكِ رجراجة



    اعذُري فُجورَ
    أصابِعـي
    فبعض الجوعِ ..
    كافِـر !


    آه مؤخّرتكِ كدوّامة البحر
    كالبئر وسط الصّحراء
    كم تشتهى شفتى الدوران حولها
    وكم أعشق مداعبتها بدهاء



  • ﺩﻋﻴَﻨﻲ ﺃﺷﻢ ﻋﻄرﻙٍ ﺍَﻟَﺨَﻠَﺎَّﺏْ
    ﺃﻋَرّيكِ من كلّ قطعة ثيابْ
     ﺃﺗَﻠَﻤَﺲَُ ﺟَﺴَﺪَﻙَ ﺍَﻟَﻌَﺼﻲَّ ﻋَﻦَ ﺍَﻟَﻠَﻤﺲَّ
     ﻭًّﺃﻟَﺘَﺤَﻢ ﺑَكِ ﻛَﺎَﻟَﻤَﻔَﺘَﺎَﺡَ ﻭًّ ﺍَﻟَﺒَﺎَﺏَ
     ﺩَﻋَﻴَﻨَﻲَ ﺃﺛَﻤَﻞ من ﺍَﻟَﺼَﺮَﺧَﺔٍ والتنهيدة
     ﻟَﺘَﺴَﻘَﻂَ ﻣَﻦَ ﺭَﻋَﺸَﺘَﻚَ ﺍَﺣَﻠَﻲَ الآهااااات..
    ....

    عيناك عاصمة
     وأنا الريفي اللاجئ لحضارة عينيك
     في يدي عبق الحقول 
    وفي فمي قصيدة
     دعيني أستهل تهذيب أمنياتي على شفتيك 
    وأروض شغبها فوق جسدك النرجسي




  • لن أرحم ضعف أنوثتكِ
    وسأفتـح مغـارات صـدركَ... 
    بلسان شهوتي المشتعل عطشـا لطعـم انوثتـكْ
    ... فلــو جلستـي على البـرق المتفـجر من رجولتـي... 
    سأمـزق ذلك النهـر الصغير النائـمُ بين اردافك....
     لأنني اعشـقُ جسمـك حين يتفسـخُ بين اصابعـي.. 
    أوحيـن أأكـلك بأسنـان شهوتـي وانت تصرخيـن.

     شهوتكِ
    مدينة فاضلة وأنا فيها رجل قليل الأدبّ
    رعشتكِ دولة قانون وأنا الثائر الذي يعشق فيكِ الشغبّ
    صرختكِ إنذار بالحريق وأنا المجّرم الذي أشعل فيكِ اللهبّ
    تنيهدتكِ ناقوس خطر يجعلني أجتاحك حتى تصطكّ ببعضها الركبّ


  • لن أومنَ بكِ حَتّى تُطعمينى قبلاتِ الهِداية .!




    لن تنامي حتَّى
    أُحيطَ 
    فِتنةَ هذا الجسد
    بـ تعاويذَ
    مِن شَـرِّ كُلِّ حاسِدٍ ..
    إذا حسَـد !




  • دعينى ألحس كسك بجنوون عاشق
    وأتغلغل بلسانى داخله حتى ألامس قعر رحمك
     عسانى أوصل نبض دمى الحامى إلى ثنايا روحك
    وعسى أنفاسى تصل الى اغوار دفينة فى ثنايا روحك



    شرح فن اللحس بالصور المتحركة



    الجنس الفموي مع المرأة مهم جدا لإتمام العملية الجنسية. و نحن كمجتمع عربي ذكوري ، كثيرا ما نهمل هذه النقطة و نركز على الأخذ فقط دون إعطاء كس المرأة حقه من اللحس و التقبيل. إضافة لذلك ، لحس بظر المرأة بالطريقة المناسبة يجعلها في وضع مناسب للوصول للرعشة قبلك ، و بذلك لا يهم فعلا متى تقوم أنت بالإنزال ، مبكرا أو متأخرا.



    كيف تتقبل اللحس ولا تأنفه.



    هناك عدة طرق قد تساعدك عزيزي الزوج إذا أردت..

    .

    .

    الأولى :

    .

    استحضر أنك لا تفعل هذا الفعل إلا لإمتاع زوجتك وإحسان إعفافها وإكمال صدقتك
    لجماعها مع ثقتي التامة بأنك ستستمع في نهاية الأمر أيما استمتاع

    .

    الثانية :

    .

    قرّب وجهك من الفرج وتمعن فيه جيداً وفي محاسنه ، ابدأ بتقبيل الفرج دون لحسه ولا تزد على ذلك..لجماع واثنين وثلاثة..حتى تعتاد على بوسه وتألفه .

    .

    الثالثة :

    .

    استخدم عنصر الخيال بمثالية ، تخيل أن الذي أمامك ليس سوى قطعةٍ من الحلوى تحبها
    وأنت منقطع عنها لفترة ، أعط نفسك الإيحاء بأنك مستمتعُ بقطعة الحلوى تلك..وانك لا تستطيع تركها..

    .

    الرابعة :



    .يوجد بالكثير من المحلات المشهوره كريمات ومستحضرات خاصة باللحس ، وبنكهات مختلفة أحرص على استعمالها في بداية الأمر .


    (( أصول اللحس وفنونه ))
    .

    اللحس بطريقة مباشرة من البداية يفوّت الكثير من المتعة لكلا الطرفين..فما الطريقة الأمثل لذلك؟..

    إذا أراد الزوج اللحس - وهذا الكلام عام في كل وضعيات اللحس تقريباً – فيجب أن يبدأ بالبوس أولا على منطقة العانة بشكل خفيف من السرّة ونزولاً إلى قبة الفرج..حتى يشملها بالبوس والقليل من العضعضة الخفيفة المثيرة ، ومن العانة يتحول إلى باطن أحد الفخذين نزولا جهة ما وراء الركبة بالبوس وبلسان متعرج مبلول ، ثم ينتقل إلى الرجل الأخرى نزولا من الركبة إلى جهة الفرج وببطء متناغم مع البوس كنوعٍ من التعذيب المحبب للزوجة ، فإذا وصل إلى الفرج ابتدأ البوس بشكل خفيف متسارع ولا يبدأ بالبظر بل يبدأ بيمين الفرج أو يساره على الأشفار الخارجية وعلى فتحة المهبل بقبلة عميييقة ثم البظر بقبلة أعمق...في هذه الحالة تكون الزوجة قد وصلت إلى مرحلة من الاختلاج وتسارع الأنفاس منتظرةَ اللحس ولا شيء غيره..أدخل البظر بالكامل بجلدته
    داخل فمك مع كثيرٍ من اللعاب ومصٍّ خفيفٍ رائع..ولسانك يحاول رفع الجلدة عن البظر ولحس رأسه..لا تستمر باللحس والمص على وتيرة واحدة فمرة أسرع بها والأخرى ترفق..حتى تحس أن الزوجة قاربت النشوة والإنزال ..فأبطل البظر واتجه إلى أحد الأشفار الصغيرة الداخلية ادخله في فمك وقم برضاعته ومصّه مناوباً بينه والآخر..ثم مرر لسانك نزولا وصعوداً من أعلى البظر ومرورا بدهليز الفرج – الخط الفاصل بين الأشفار – وحتى منطقة العجان..كرر هذه العملية مراراً وتكراراً ولا تنس تعميق لسانك داخل الفرج عندما يمر بفتحة المهبل..وفي النهاية حاول أن تدخل قدر ما تستطيع من الفرج كاملاً في فمك وارضعه واضغط عليه قليلاً بشفايفك ، ولسانك يعمل عمله بفتحة المهبل والبظر...





    (( وضعيات اللحس ))
    .

    للحس وضعياتٍ متعددة أذكر منها ست وضعيات..

    .

    الوضعية الأولى :

    .

    الوضعية الرسولية – كما يسميها البعض – وهي بأن تستلقي المرأة على ظهرها
    فاتحة رجليها والرجل على بطنه بينها.

    .

    الوضعية الثانية :

    .

    الوضعية الشهيرة 69 ، وهي بأن يستلقي أحد الزوجين ويأتي الآخر فوقه بشكل معاكس ، يقابل كل منهما فرج الآخر .

    .

    الوضعية الثالثة :

    .

    الوضعية الفرنسية ،

     تتخذ المرأة وضعية السجود تقريباً على مرافقها وتُنزل وسط
    ظهرها مع فتح ومباعدة ركبتيها عن بعض ، بهذا الشكل يكون الفرج بارزاً للخلف ، ويأتي الزوج من الخلف ويلحس سواء بإدخال رأسه وهو مستلقي بين فخذيها من الخلف ، أو باتخاذ نفس وضعيتها تقريباً ويبدأ اللحس وهذه الطريقة ممتعة جداً جداً للمرأة ، ومتعبة لرقبة الرجل شيئا قليلاً .

    .

    الوضعية الرابعة :

    .

    أن يكون الرجل جالس على الأرض وماداً رجليه للأمام ، وتأتي الزوجة واقفة وفرجها
    مقابل فمه وتنحي عليه بشكل مناسب . وقد يستند على جدار ونحوه .

    .

    الوضعية الخامسة :


    الركوع ، وله طريقتان :



    الاولى :.اللحس من الخلف بأن تنزل رأسها قريباً من الأرض، محاولة إدخاله بين ركبتيها ، فيبز فرجها من الخلف . ويأتي الرجل على ركبه كجلوس التشهد من الخلف ويبدأ اللحس


    والثانية : أن يستلقي الرجل على سرير ونحوه ويجعل رأسه متدليا على حافته ، وتأتي الزوجة فاتحة رجليها ومدخلة رأسه بين فخذيها وقد تحاول المص له ، فإذا أحس بأنها لا تقوى نفسها فتلك علامة استعدادها للجماع بلا شك .

    .

    الوضعية السادسة :

    الوقوف : وهو للزوجة الخفيفة والزوج القوي..وله طريقتان : الأولى : أن تأتي الزوجة على كتفيه وفرجها مقابل لوجهه وقد تستعين بالتعلق على حافة الباب ونحوه أو يسندها إلى الجدار ويلحس لها . الثانية : أن يحملها مقلوبة كوضع 69 وتضع ظاهر فخذيها على كتفيه وقد تحاول المص له إذا كان طولها مساعداً





    الوضعية الأولى: الهدية الإنفعالية





    هذه هي الوضعية الشبه تقليدية لمص كس فرج المرأة ، تستلقي المرأة على ظهرها و يأتي الرجل بين ساقيها و يبدأ باللحس و المص و التقبيل. هذه الوضعية مريحة جدا لكلا الطرفين كما أنه تعطي الرجل فرصة كبيرة للمس بقية أعضاء المرأة و إثارتها مثل الرقبة و الحلمتين.


    الطريقة الثانية: المتعة على الركبتين

    هذه الوضعية قمة في المتعة. تجلس المرأة على حافة السرير أو الكرسي أو الطاولة. و ينحني الرجل بركبتيه بين ساقيها ، ثم يبدأ باللحس. هذه الوضعية تسهل عمل اللسان في كس المرأة ، و تجعله يمتلئ كسها شهوة به. إذ أنه يسهل على الرجل أن يمرر لسانه بأكمله من أعلى البظر إلى أسفله بأكثر من طريقة ، إضافة إلى إدخال اللسان إلى داخل الكس.


    الطريقة الثالثة: الرأس إلى الإصبع



    هذه الوضعية شبيهة بمثيلتها 69 ، إلا أنها أكثر أريحية. البداية قد تكون مخادعة بعض الشيء .. لكن ما إن يتم التعود عليها حتى تصبح الوضعية أفضل من 69 لأنها تعطي الرجل التصاق كامل بكس المرأة و تعطي المرأة وصول تام لقضيب الرجل.


    الطريقة الرابعة: طريق النعيم



    و هذه هي الوضعية المفضلة لدي حيث أن مص البظر سيكون من الجانب مما سيعطي المرأة متعة مضاعفه ، إضافة لذلك سيكون من السهل عليك الوصول لمناطق أخرى لإثارتها كبطنها أو صدرها أو حتى تقبيل شفتيها. أصحاب الأوزان الثقيلة قد يعانون قليلا مع هذه الوضعية.





    في النهاية ، أود من أقول أنه لمن من المهم إرضاء المرأة قبل إرضائك ، و وصولها للرعشة الجنسية قبل أن تفعل أنت سيسهل عليك بقية الجنس و النيكة بالكامل. حاول التنويع بين هذه الوضعيات ، و طالما أنها تتفاعل معك بالأصوات و الحركات .. فأنت على الطريق الصحيح.



    سأظل أحبك مهما تمزقت من الأنتظار
     وسأظل أناجيك من غروب الشمس لمطلع النهار
    وستأتينى فى الفجر شمسك تجتاحنى كالأعصار
     فينساب شعاع حبك فى دمى مثل ماء الأنهار
     يملأ عينى ضياء يكشف لك كل ما بى من أسرار

  • قالت لي ..
    لا انصحك يا انت
    باستخدام سياسة اللهو معي
    فانا انثى ان داعبتها
    ولمست يديك خصرها
    اصبت بلعنة الادمان


    سأقتل حروف الجر على نهدك 
    وأعانق ضمائر اللغه على خصرك 
    سأمتطيك كمهرة جامحه 
    وأسابق بك اللا معقول 
    وأجعل منك سفينة غارقه 
    صواريها بلا أشرعه
    وتحمل ثقل أفخاذك أكتافي
    لأطعنك بجنون عاشق
    وأعتصرك كليمونة بين أصابع رجولتي
    فأرتشف خمر انوثتك
    وأهدم سور بئرك بسفي
    لافجر ينابع الرغبة بك
    فأغتسل من ماء انوثتك
    لعلي اتطهر بأآهك من جنون الاشتياق


    أموت وأحيا بين الشفتين
    هنالك تقتل شنقاً 
    كل قبلاتي
    وتثمل روحي
    من عناقيد النهدين
    أجمع بظلها نبيذ الصمت
    لآهاتي
    فبين أحضانك
    والجنون
    مسافات سراب .......... شاسعه
    أولد فيها
    الف مرةٍ أنا
    ودون وعي أجد ذاتي ،،،،،



    عطر أنوثتك يجنني
    يقتل وقار الهدوء داخلي
    يشد ويغضب رجولتي
    يجبرني أن أكسر خجلك
    يلامس كبريائي
    فأصبحت لاأعرف للحدود معنى ....

    بين شفتيك 
    جنون
    وسكون
    لا يعرف الرحمه ...
    كل لحظه أكشف فيك سبباً 
    لأحبك أكثر
    حبك شيئ
    لايمكنني الاكتفاء منه
    وقربك هو سعادتي


    سأحضنك 
    حتى تتلاشى المسافات
    لتلامس أضلعي أضلعك
    ويطبق صدري على صدرك
    ويذوب قلبي في قلبك
    سأقبلك حتى أمتصك
    حتى لا يبقى للشوق شيئ يهددني به
    ليموت الحنين قبلات
    حتى ينتهي البعد
    وتموت المسافات
    ولا يبقى للحب سوى الهيام
    لانام في داخل قلبك
    كرحم ام حنونه

    أنا وأنتي وكؤوس الهواء بيننا ،،،
     واصابعآ تبللت من مائكِ ،،،
     ثملت ولكن ليس من كؤوسنا ،،،
    فشفتيك اكثر خدرآ من الخمر ..! !

    قبلتها وأحتضنتها 
    فهمست بأذني قائله 
    لن أطلب رحمتك الليله 
    اريدك بكل قساوة رجولتك
    مغتصباً لانوثتي
    قاسياً ممزقاً لما تبقى من خجلي
    أريدك أن تجعلني أصرخ توسلا
    فأنا محتاجه ان أعرف أني مازلت أنثى 


    سأجبر أنوثتك أن تكسر الخجل 
    لترقصي شبه عاريةٍ كــ حرفي
    لاتخجلي مني ومن عيوني 
    لأننا من قتل الخجل على سرير الهوى 


    سارفع راية انوثتك ومفرادتها
    باللمس واللعق
     اقدم لها هديتها بسيل قبلاتى كالامطار
    اضع نقاط حروفى على نهدك
    واجمع حروف كلماتى بكهفك
    وفوق جسدك اصوغ اشعارى
    لن ادعك بعد هذه اللحظة
    سيكون كل ثانية معنى لفرحة
    ودفء انوثتك سلاح اجبارى

    تعالي
    نقتلع جذور اليل ونقتل السكون
    وأحملي آهٍ زلزلي بها أشواقي
    تعلقي بي عانقيني
    قبليني قبلةً تقتلع شفاهي رغبةً
    حطمي أسوارك
    أكسري قيود الخجل
    أشعلي ناري
    لنذيب معاً جليد البعد
    مولاتي


    أتركي أصابعي تتغلغل بي أصابعك
    أتركيها تسافر فيك
    دعيني أتحسس نبضك
    ألمس تضاريس جمالك
    أرسم وأنا مغمض العينين لك 
    الف خريطة جنون
    أتركيني أرتكب فيك المعصيه
    ولن أطلب الغفران
    أغرقيني بفيض جنونك
    فلم أعد أطلب النجاة
    أريد الموت عند شواطئ نهرك
    لعلي بذاك أحيا
    أو أشفى من جنوني


    لن أسكت على ظلمك 
    سأعلن الثوره 
    على ألأنوثه
    سأسير بشوراعك 
    بين النهد والشفتين
    وارميك بالاف القبل
    سأحاربك شماً
    حتى يقدم الخجل
    أستقالته ،، ويرحل
    من وزارة الاحلام
    ولن تردعني كفوفك
    ولا آهك ولا صرخاتك
    ولن أسمع ألأستغاثه ،،
    سأصل قصر الرئاسه ،،
    مصرٌ أن أصل قصر الرئاسه
    ولن اكف عن عدوان همجيتي
    حتى ان أغرقتني بالشهد
    أريد ان أضع رايتي
    بوسط قصرك
    وليكن مايكون
    فلا حياة دون
    حريةٌ وجنون
    سيدتي


    ضحكتك تفعل بى الافاعيل كأنها بانوثتك الفتاكة 
    تنطق
    تتغلغل بدواخل رجل يستلذ وقع رنينها
    تحمل نبرة غنوجة امرأة تعشق انوثتها وتعلم 
    سحرها
    تعلم كيف تثير خيالا مستكينا 
    تجعله بجموح الرغبة بتذوق شفتين 
    بينهما نضجت ثمرات للشوق
    وترغب من يقطفها عنوة...
    كم أعشق نهدكِ ألدآفئ حين يطعن صدري سآعـــة ألاعتلآء
    وكم أثمل رآئحة عرقكِ وأنتِ ترفرفين فوقــي بتعب
    وكم أشعر بلذة ذآك البلل لأبتلع صيحآتي وأعض علــى شفآهــي
    وأنتِ مآزلت تنسآبين فوقي بلا رحمـــة
    أنا رجل حين أحب
    أشتهي أن أقبل كل شي فيها و الغوص في محيطا 
    لـ ترك لها الأشواق نحو لهيب عنقها ( لا أفرغ منها ) ..
    تسقيني من ماء أنوثتها .. إشتعآلا آخر....


Comments

The Visitors says